خلال زيارته لمركز جدة.. وفد من الحكومة الأمريكية رفيع المستوى يشيد بخدمات الرعاية المتخصصة للأطفال ذوي الإعاقة
التاريخ : 24/1/2023 الموافق : 1444/7/2

استقبل مركز جمعية الأطفال ذوي الإعاقة بمحافظة جدة صباح اليوم الثلاثاء وفدًا من وزارة الخارجية الأمريكية ممثلاً في المستشار الخاص للمكتب الدولي لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة للديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل سارة منقارة، للاطلاع على خدمات الجمعية وتاريخها وأبرز منجزاتها، وكان في استقبالهم مديرة المركز سلاف حجازي وكبار المسؤولين بالمركز.

   وقامت المستشار سارة منقارة التي تقود الاستراتيجية الشاملة لوزارة الخارجية الأمريكية لتعزيز وحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة على الصعيد الدولي، والوفد المرافق الذي ضم المساعدتين الخاصتين للمستشارة حنا نصري وفيفيان ميتنيك، ونائبة رئيس القسم السياسي والاقتصادي شمس محمود، والمستشار السياسي في القنصلية الأمريكية بجدة السيد رزق، بالاطلاع على أقسام ووحدات المركز في علاج وتأهيل الأطفال ذوي الإعاقة، واستمعت لشرح من مديرة المركز عن الجمعية وتاريخها، والخدمات المتخصصة التي توفرها لرعاية الأطفال ذوي الإعاقة، في إطار عناية الدولة والتي ساهمت في إبراز قضية الإعاقة على الصعيدين المحلي والدولي.

وفي نهاية الزيارة عقد الطرفان اجتماعاً لمناقشة سبل تطوير العلاقة، وكيفية التواصل لخدمة هذه الفئة الغالية من الأطفال، وإبراز الدور الذي تقوم به الجمعية من أجل الارتقاء بالخدمات المقدمة على المستويين التأهيلي والتعليمي.

وأبدت سارة منقارة سعادتها بزيارة مركز الجمعية في جدة، وقالت: "سعدنا أنا وأعضاء الوفد بزيارة مقر جمعية الأطفال ذوي الإعاقة، والعمل الذي يقوم به فريق العمل في المركز مذهل جداً ويعطي مؤشرات إيجابية على دور الجمعية في التصدي لقضية الإعاقة، وكذلك فيما يتعلق بالتمكين ومجتمع الإعاقة الشبابي، مع التأكيد على أن من بين الأشخاص ذوي الإعاقة الذين تم تمكينهم في السابق من أصبح الآن في مناصب إدارية مهمة، وتناقشنا مع إدارة المركز في كيفية الاستمرار في بناء وتطوير البرامج في الجمعية حتى يرى المجتمع ذلك التقدم والازدهار".

من جانبه، أكد المستشار السياسي في القنصلية الأمريكية في جدة السيد رزق على إعجاب الوفد بالإمكانات المتوفرة في الجمعية، واصفًا تلك الإمكانات بالمتميزة لكافة الأطفال ذوي الإعاقة، وتسهم في سرعة اندماجهم في المجتمع، مشددًا على الدور كبير والفريد من نوعه الذي تقوم به الجمعية لعلاج وتأهيل الأطفال، كما أكد على سعي الوفد للتواصل مع الجمعية لتحقيق أفضل النجاحات للأطفال ذوي الإعاقة.