الأمير سلطان بن سلمان يشيد الكفاءات الوطنية في مراكز جمعية الأطفال ذوي الإعاقة
التاريخ : 19/10/2021 الموافق : 1443/3/13

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال ذوي الإعاقة، أن الجمعية تقوم بدور بارز في تأهيل وتدريب الكفاءات الوطنية الشابة، لتوفير الكوادر المؤهلة لمراكز الجمعية في مختلف التخصصات. مشيداً بإقبال عدد كبير من الشباب السعودي على التحصيل العلمي والمهني، وتحمل مسؤولياتهم تجاه مهام الوظيفية والقيادية.

وقال الأمير سلطان بن سلمان في حفل تسليم شهادة الزمالة الأوروبية العربية في إدارة المنظمات غير الربحية من جامعة غرناطة في اسبانيا لمدير إدارة الاتصال المؤسسي بالجمعية الأستاذ خالد بن سليمان الفهيد، أن هذا التكريم يدعونا بالفخر والاعتزاز بشبابنا الواعد الذي يحرص على رفع مستواه العلمي، والتأهيل في ظل عناية الحكومة الرشيدة بالكفاءات والكوادر البشرية الوطنية. مشيراً إلى أن الجمعية تقوم بدور بارز في تدريب وتأهيل منسوبيها بالإضافة الى طلاب الكليات المتخصصة في مختلف مجالات الإعاقة ورعاية الأطفال في الجامعات السعودية. هذا وقد أهدت مؤسسة الأميرة العنود الخيرية بالحفل الأمير سلطان بن سلمان مجموعة قيمة من أحدث إصدارات المؤسسة، سلمها لسموه الدكتور يوسف بن عثمان الحزيم أمين عام المؤسسة، وذلك بحضور الدكتور هشام بن محمد الحيدري، الرئيس التنفيذي لهيئة رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة، والدكتور أحمد بن عبد العزيز التميمي المدير التنفيذي لجمعية الأطفال ذوي الإعاقة، وأمين عام الجمعية الأستاذ عوض بن عبد الله الغامدي. ومن جانبه أعرب مدير إدارة الاتصال المؤسسي خالد الفهيد عن فخره واعتزازه بتكريم الأمير سلطان بن سلمان. مؤكداً أن ذلك ليس بمستغرب على سموه الذي طالما وجه إدارة الجمعية على توطين الوظائف المتخصصة بمختلف مراكز الجمعية في إطار استراتيجية متكاملة لتطوير العمل بالجمعية، وتحفيز الكفاءات الوطنية على التأهيل والتدريب، لضمان استمرار خدمات الجمعية بأعلى المستويات لصالح الأطفال ذوي الإعاقة.