الأمير سلطان بن سلمان: خادم الحرمين الشريفين الداعم الأول لجمعية الأطفال ذوي الإعاقة منذ نشأتها
التاريخ : 30/6/2021 الموافق : 1442/11/20

رفع صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال ذوي الاعاقة أسمى آيات الشكر والتقدير الى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز- يحفظه الله -  لما يوليه من رعاية ودعم للجمعية منذ تأسيسها قبل أكثر من اربعين عاماً وحتى الان، مؤكداً على أن هذه المؤسسة الخيرية الرائدة تجنى ثمار دعم مقامه الكريم الامر الذي كان وراء تفوقها والتزامها بمعايير أداء مهني ومالي واداري صارم وفريد، الى جانب نجاحها في بناء الثقة مع الدولة والمساهمين والشركاء".

وقال سموه خلال تراسه اجتماع مجلس الإدارة 176 للدورة الثانية عشر للمجلس والذي عقد افتراضياً، وبحضور أعضاء المجلس "ان التاريخ يصنع المستقبل وقد يكون قراءة له، وما نراه اليوم في الجمعية ومراكزها المنتشرة في احدى عشرة منطقة ومدينة هو نقلة حضارية تبناها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان – حفظه الله- وساندها وتفاعل معها الكثير من أهل الخير والشراكات من كافة القطاعات طوال سنوات، وذلك لما لمسوه من أنها جمعية مميزة ومأمونة على أموال الناس ومستقبل أطفالهم.

وقدم الأمير سلطان بن سلمان باسمه وأعضاء مجلس إدارة الجمعية الشكر للإدارة التنفيذية بالجمعية وعلى راسهم المدير التنفيذي الدكتور احمد بن عبدالعزيز التميمي على الجهود المبذولة في سبيل تطوير وازدهار الجمعية على كافة الأصعدة، وتحفيز القوى البشرية التي تمتلكها الجمعية والتي تمثل نخبة من المتخصصين في مجالات عدة تمثل قاطرة نجاح خطط تطوير الأداء وتوسع برامج الخدمة وايصالها الى كافة مراكز الجمعية، مشيدا سموه بروح العطاء والانتماء التي تميز منسوبي الجمعية منذ نشأتها، واصفاً العاملين في الجمعية ومراكزها بأنهم ثروة حقيقية ورصيد ثري من الخبرات أسهم في تفريغ المئات من الكفاءات من أبناء الوطن من المهتمين والدارسين والعاملين في مجال رعاية ذوي الاعاقة.

من جانبه، بين المدير التنفيذي للجمعية الدكتور احمد التميمي عقب الاجتماع ان المجلس ناقش العديد من القرارات ومن أبرزها، اعتماد اتفاقية إطارية لإدارة أصول وأملاك بين جمعية الأطفال ذوي الإعاقة وشركة مواكبة للاستثمار، إضافة الى إقرار قواعد استثمار الفائض من أموال الجمعية. 

وقرر المجلس منح المدير التنفيذي للجمعية كافة الصلاحيات بتوقيع اتفاقيات تنمية الموارد المالية لكافة البرامج والأنشطة، ووضع الميزانية الخاصة بكل برنامج وفق المتفق عليه مع الأطراف الأخرى، كما وافق المجلس الموافقة على أنشاء موقع متجر الكتروني يسهم في زيادة مداخيل الجمعية.

وفي مبادرة غير مستغربة من سمو رئيس مجلس الإدارة اعلان سموه إطلاق اسم الأمين العام للجمعية الأستاذ عوض بن عبدالله الغامدي على احدى القاعات بمركز الملك فهد بالرياض تثمينا للدور الذي قام به طوال فترة تواجده في الجمعية والتي امتدت لأكثر من ثلاثة عقود.

 وعلى هامش الاجتماع تم توقيع اتفاقية بين الجمعية وشركة مواكبة للاستثمار وقد مثل الجمعية معالي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السويلم، نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية، ومثل الشركة الأستاذ بندر بن محمد العامري، نائب رئيس مجلس المديرين للشركة.