مدير مركز المدينة المنورة: ثقافة المسؤولية الاجتماعية نمت بشكل ملحوظ خلال العقدين الأخيرين
التاريخ : 2/2/2016 الموافق : 1437/4/23
DSC_06140   تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة نظم مجلس المسؤولية الاجتماعية بمحافظة ينبع ملتقي ( مسؤوليتنا نحو ذوي الاحتياجات الخاصة ) بمحافظة ينبع في الفترة من 16 ـ 17 ربيع الثاني 1437هـ. وشاركت جمعية الأطفال المعوقين ممثلة في مدير عام مركز الأمير سلطان بن عبد العزيز لرعاية الأطفال المعوقين بالمدينة المنورة الأستاذ هيثم بن مسلم عثمان في هذا الملتقى بورقة عمل عن "دور القطاع الخاص تجاه المسؤولية الاجتماعية". واستعرض عثمان خلال البحث الوثائقي ثقافة المسؤولية الاجتماعية لدى المنشئات التجارية الوطنية، والتي بدورها تضمن الى حد كبير استدامة الخدمات التي يقدمها القطاع الخيري ونجاحه في تحقيق أهدافه التي من أجلها تم إنشائه. كما تناول نبذة تاريخية عن جمعية الأطفال المعوقين أهدافها وتطلعاتها ومنجزاتها الحالية والمستقبلية ، وشراكتها الاستراتيجية مع عدد من الشركات والمؤسسات ، مشيراً الى أن ثقافة المسؤولية الاجتماعية نمت بشكل ملحوظ خلال العقدين الماضيين وأن هناك شراكة مستمرة بين العشرات من رجال الاعمال والعديد من مؤسسات المجتمع المدني التي تسهم في تحقيق التنمية المستدامة ومن الشراكات الاستراتيجية التي ساهمت في دعم الجمعية عبر مسيرتها الطويلة دعم الدولة لها والتبرعات والاوقاف واشتراكات الأعضاء التعاون مع الشركات وتمثل الأخيرة جانباً مهما من تلك المصادر. واشتمل الملتقي على خمسة جلسات ضمن محاور مختلفة تضمنت ، الفرص الاستثمارية لمراكز التأهيل، مزايا وتسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة، دور الوزارات لذوي الاحتياجات الخاصة. وفي الجلسة الثانية تم اتناول محاور عن احدث ما توصل اليه في مجال تأهيل ذوي الاحتياجات الخاص ، وأخر عن تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة .. الميزات وآفاق التطوير ، وكذلك طرق ووسائل تشغيل المراكز. وفي الجلسة الثالثة طرحت محاور التأهيل الوظيفي لذوي الاحتياجات الخاصة، ومصادر الوصول الشامل في تأهيل ودمج الاشخاص ذوي الإعاقة. وشملت الجلسة الرابعة تجارب مراكز التأهيل الخاصة والخيرية، أما الجلسة الخامسة فشملت محاور ـ الحلول البيئية لذوي الاحتياجات الخاصة ، -طرق الاستفادة من الأوقاف في مشاريع ذوي الاحتياجات الخاص ، و دور البنوك في مشاريع ذوي الاحتياجات الخاصة.