70 مؤسسة وشركة تتفاعل مع برنامج “بطاقات التهاني للأطفال المعوقين”
التاريخ : 15/3/2015 الموافق : 1436/5/24
197     برعاية معالي الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السويلم نائب رئيس مجلس الإدارة كرمت الجمعية مؤخرا الجهات الحكومية والشركات المساندة لبرنامج بطاقات التهاني خلال العام 2014. وشمل التكريم نحو 70 مؤسسة حكومية وشركة ومصنعا كانت لهم المبادرة بدعم بطاقات التهاني التي تم إنتاجها عبر استثمار الأعمال الفنية الإبداعية للأطفال منسوبي مراكز الجمعية. وفي كلمته خلال حفل التكريم أوضح الأمين العام للجمعية الأستاذ عوض عبد الله الغامدي أن 92 طفلاً من أطفال الجمعية شاركوا في إبداع 120 عملاً فنيا ً تم استثمارها في إنتاج بطاقات للتهاني وتسويقها على أكثر من 100 مؤسسة وشركة بإجمالي نحو225 ألف بطاقة خلال العام 2014. وأشار الغامدي إلى أن فكرة برنامج بطاقات التهاني تتجاوز مردودها كمصدر دعم لخدمات الجمعية إلى آفاق أرحب تتمثل في إعادة اكتشاف قدرات هؤلاء الأطفال، وإبراز إبداعاتهم ومشاعرهم كوسيلة للاندماج في المجتمع ، قائلاً ” فما بالنا إذا استشعر ذلك الطفل أن ما قام برسمه أصبح هدية تتداولها الأيادي في المناسبات الطيبة ، إنه شعور الإنجاز والتفوق الذي لا يضارعه شيء”. وأضاف ” لذلك أجزم لكم جميعاً أن تفاعلكم ومساندتكم المستمرة لهذا البرنامج تمثل مصدر سعادة وتشجيع لمئات الأطفال ولأسرهم، وهي في نفس الوقت تجسيد لإدراك مؤسساتكم وشركاتكم لمسئولياتها الاجتماعية، فنحن في الجمعية نعدّكم شركاء لمسيرتنا ولرسالتنا على مدى سنوات. وذكر الأمين العام أن الجمعية تتطلع إلى تطبيق منهج مبتكر في إنتاج البطاقات وتسويقها خلال الفترة القادمة بحيث يتم تنظيم مسابقات داخل مراكز الجمعية العشرة المنتشرة في مناطق المملكة، تحت إشراف لجنة متخصصة لاختيار الأعمال الفائزة ومنح الأطفال المشاركين مكافآت تشجيعية لتعزيز مخرجات البرنامج ،ومن ثم الوصول إلى أكثر من 15 ألف جهة وشركة ومؤسسة في كافة مناطق المملكة، ووجه الغامدي الشكر للمعلمات اللاتي ساهمن في تنمية مهارات هؤلاء الأطفال، وكذلك لفريق العمل في مراكز الجمعية ولفريق التسويق الذي أسهم في إيصال رسالة البرنامج كما شمل التكريم الجهات والشركات التي بادرت برعاية كتيب البطاقات في العام القادم 2015.