canada goose jas https://www.styleandthecity.nl parajumpers outlet http://www.canadagoosestore.be/
الرئيسية / آخر خبر / د. الحازمي: الجمعية تفخر برصيدها البشري الوطني من المتطوعين أصحاب الكفاءات المتفردة

د. الحازمي: الجمعية تفخر برصيدها البشري الوطني من المتطوعين أصحاب الكفاءات المتفردة


كثفت لجنة الرعاية والتأهيل بجمعية الأطفال المعوقين، والتي تضم نخبة من الخبراء المتطوعين – جهودها لإنجاز استراتيجية تطوير برامج الخدمات في مراكز الجمعية قبيل انتهاء أعمال الدورة الحالية لمجلس الإدارة.

وعقدت اللجنة يوم الاحد 23/6/1439هـ اجتماعاً بمقر الجمعية بالرياض لمناقشة البرامج ذات الأولوية، ومنها حلقة النقاش عن هوية الجمعية والاستراتيجية المستقبلية، وخطوات تطبيق معايير منظمة ” كارف ” الدولية، وآلية هيكلة فرق التأهيل الطبي في مراكز الجمعية.

ووجه الدكتور محسن بن علي فارس الحازمي ، عضو مجلس الإدارة ، ورئيس لجنة الرعاية والتأهيل بالجمعية تحية شكر وتقدير الى أصحاب المعالي والسعادة أعضاء اللجنة لما تفضلوا به من جهد تطوعي مميز خلال السنوات الأربع الماضية ، ولما قدموه من علم ووقت وفكر للارتقاء بخدمات الجمعية ، مؤكداً على ” أن الجمعية تفخر برصيدها البشري الوطني من المتطوعين أصحاب الكفاءات المتفردة الذين أسهموا على مدى ثلاثين عاماً في رسم وتطوير استراتيجياتها في كافة القطاعات ”

وأضاف الدكتور الحازمي  ” إن النهج العلمي الذي تتبناه الجمعية منذ تأسيسها تبلور في واحدة من  أفضل صوره عبر عمل لجنة الرعاية والتأهيل ، فقد حرص الأعضاء على الاجتماع شهرياً على مدى ثلاث سنوات لتدارس كافة الأفكار والمقترحات المقدمة سواء من الأعضاء ، أو من الجمهور المستهدف ، واستطاعت اللجنة بتوفيق من الله انجاز العديد من البرامج الاستراتيجية التي أسهمت في توسع الخدمات وتطويرها ، وبناء قاعدة علمية راسخة لبرامج التأهيل ”

وأختتم رئيس اللجنة تصريحه مؤكداً على حرص مجلس إدارة الجمعية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز، على تطبيق الجودة النوعية وتطوير خدمات الجمعية وهويتها ، مشيداً بتفاعل ومساندة العديد من الجهات المعنية مع برامج الجمعية ومشروعاتها التطويرية وفي مقدمتها وزارت الصحة والتعليم والعمل والتنمية الاجتماعية ، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ، والجامعات ، ومراكز البحث .

 

 


شاركنا برأيك !



شاركنا برأيك !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *