استقبلته الأمير فهدة بنت فهد بن ناصر ناشط اجتماعي كوري يشيد بالقدرات التقنية والبشرية في الجمعية
التاريخ : 20/11/2019 الموافق : 1441/3/23

استقبلت صاحبة السمو الملكي الأميرة فهدة بنت فهد بن خالد بن ناصر ، عضو مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين السيد لي سونج يونغ ، أحد أبرز الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي بكوريا الجنوبية وعلى مستوى العالم ، والذي يزور المملكة العربية السعودية حالياً للتعريف على ملامح من حضارة المملكة ورؤيتها 2030 ، وبعض عادات الشعب السعودي ونقل تجربته للملايين من متابعيه في كوريا .

وخلال جولة داخل أقسام مركز جمعية الأطفال المعوقين بالرياض اطلع الضيف الكوري على أبرز المنجزات التي حققتها الجمعية طوال الثلاثة عقود الماضية، والاستراتيجيات التي يقوم عليه تقويم العمل التأهيلي والتعليمي، حيث قدم المدير التنفيذي للجمعية الدكتور احمد بن عبدالعزيز التميمي شرحا موجزا على كافة الأقسام، وبرامج التوعية والتواصل المجتمعي المطبقة .

وحرص الضيف على حضور احدى الحصص التعليمية، وانتقل بعد ذلك الى القسم الطبي الذي شاهد من خلاله التجهيزات المتوفرة وطبيعة جلسات التأهيل المقدمة ، وكيفية التعامل مع الأطفال منذ اليوم الأول لدخول المركز. وقام لي سونغ برفقة الاميرة فهد بنت فهد والدكتور احمد التميمي بخوض برنامج " جرب الكرسي "، الذي يستهدف معايشة الاصحاء للمعاناة التي يعيشها ذوو الإعاقة خلال ممارستهم حياتهم اليومية، وقدمت الاميرة فهدة بن فهد بن ناصر و أحد أطفال الجمعية هدية تذكارية للضيف عبارة عن لوحة مرسومة بيد أطفال القسم التعليمي، قبل ان يقوم بتوثيق زيارته في سجل الزيارات الرسمية للجمعية. وأشاد السيد سونغ بما اطلع عليه من إمكانات تقنية وبشرية في الجمعية ، موكداً على أن هذه الزيارة اتاحت له فرصة ذهبية للتعرف على الكثير عن الحضارة السعودية ، خاصة بعد تعلمه اللغة العربية، وقال: "لدي الكثير من المتابعين على موقع التواصل الاجتماعي وهم يتكلمون عن السعودية كثيرا، لكن الذي شاهدته في هذا البلد امر اخر، ويفوق ما نقل لي". وأضاف: "الإمكانات المتوفرة في الجمعية تفوق ما يقدم من خدمات في بلدي للأطفال المعوقين، حيث ان شقيقتي تعمل في هذا المجال مع الأطفال المعوقين، فالعمل هنا مركز أكثر ودقيق جداً، والناس التي تعمل في هذا المجال بالتأكيد هم أناس خيرون ولهم الشكر منا ومن الجميع كونهم يخدمون فئة غالية على قلوبنا".