مركز مكة يوقع اتفاقية تعاون مع مستشفى قوى الأمن لخدمة ذوي الإعاقة
التاريخ : 19/12/2019 الموافق : 1441/4/22

أبرم مركز رعاية الأطفال المعوقين بمكة المكرمة اتفاقية تعاون مع مستشفى قوى الأمن بالعاصمة المقدسة تستهدف صياغة نموذج لعلاقة تكاملية مؤسسية بين القطاعين الصحي والخيري، وتطوير ودعم أطر التفاهم المشترك في خدمة قضية الاعاقة وحقوق ذوي الاعاقة في المجتمع، وكذلك فتح قنوات لتفعيل التعاون الخدمي المشترك، ووقع الاتفاقية مديرة مركز مكة المكرمة الأستاذة سلاف محمد حجازي، فيما مثل مستشفى قوى الامن مدير برنامج قوى الأمن بمكة المكرمة العقيد طبيب محمد بن عبد الله الشريف، وذلك بحضور مديرة العلاقات العامة وتنمية الموارد المالية بمركز مكة الاستاذة نهى الحليس، والدكتور خالد الزهراني نائب المدير العام لبرنامج مستشفى قوى الأمن، والدكتور منصور الغامدي مساعد مدير عام برنامج قوى الأمن للشئون الطبية، والدكتور علي الزهراني مدير إدارة الشئون الأكاديمية والتدريب، والدكتور طارق ناظر نائب رئيس قسم الأطفال بالمستشفى .

وتتمحور الاتفاقية حول التعاون في مجالات عدة، تصب في خدمة المجتمع، من حيث التعاون في البرامج التثقيفية والتوعوية، التدريب والتطوير، الخدمات الطبية، والخدمات الاجتماعية، والاستفادة من البرامج العلمية والمؤتمرات وورش العمل والندوات العلمية الخاصة بالتأهيل الطبي والمعوقين، وتلقي الخدمات العلاجية والاستشارات الطبية اللازمة بقسم الأسنان للأطفال المعوقين بالمركز. وقام منسوبي مستشفى قوى الأمن بالتجول بأقسام المركز والاطلاع على الخدمات التعليمية والطبية والتأهيلية المقدمة للأطفال المعوقين، وأشادوا بما يقدم من رعاية للأطفال من حيث التكاملية المميزة ما بين الأقسام التعليمية والطبية بما يحقق الأهداف المرجوة لهذه الفئة الغالية.

وأوضحت مديرة مركز مكة المكرمة الأستاذة سلاف محمد حجازي بأن الجمعي يعمل على إيجاد الفرص لخدمة الأطفال المعوقين، وتذليل الصعاب لهم حتى يستطيعوا مواصلة حياتهم بكل يسر وسهولة، مقدمةً شكرها وتقديرها لمستشفى قوى الأمن بمكة المكرمة لمساهمتهم في إطلاق هذه المبادرة الطبية لخدمة هذه الفئة العزيزة على نفوسنا جميعاً، وتسهيل كل ما من شأنه مساعدتهم، وأن ذلك ليدل على إيمان أبناء هذا الشعب المعطاء بضرورة تكاتف الجهود لنهضة المجتمع وأبنائه.