الأمير فيصل بن بندر يرعى افتتاح المعرض السعودي الدولي الثاني لمستلزمات الأشخاص ذوي الإعاقة
التاريخ : 19/4/2015 الموافق : 1436/6/30
6   يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز، أمير منطقة الرياض افتتاح المعرض السعودي الدولي الثاني لمستلزمات ذوي الإعاقة (ضياء 2) الذي تنظمه جمعية الأطفال المعوقين، وذلك يوم الثلاثاء 8 شعبان القادم بمركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات  بالرياض. ويحضر حفل الافتتاح المعرض صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين، وعدد من الوزراء المعنين والسفراء وممثلي الشركات العالمية المشاركة من الولايات المتحدة الامريكية، وسويسرا ، المملكة المتحدة، المانيا،  فرنسا،  بلجيكا. إلى جانب الشركات والمصانع السعودية العاملة في هذا المجال ، وبيوت الخبرة ومراكز الرعاية المتخصصة ، وأمانات المناطق لعرض منظومة الخدمات المقدمة للمعوقين وكبار السن. كما تشارك في المعرض بأجنحة رئيسة وزارات الصحة، والعمل، والشئون الاجتماعية، والشئون البلدية والقروية، والاعلام والثقافة الى جانب مستشفى الملك فيصل التخصصي، ومركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة الذي يوفر سيارة مجهزة للفحص المبكر ويشارك بجناح رئيس باعتباره أحد أهم الصروح البحثية العلمية المتخصصة في مجال الإعاقة في العالم العربي. وفي تصريح صحفي لأمين عام جمعية الأطفال المعوقين الأستاذ عوض الغامدي رفع وافر الشكر والتقدير الى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز ، أمير منطقة الرياض على تفضله برعاية المعرض، مشيراً الى أن ذلك يعكس الاهتمام الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين لبرامج مؤسسات العمل الخيري ولقضية الإعاقة وحقوق المعوقين. ووجه الأمين العام تحية امتنان وعرفان  الى الجهات التي بادرت برعاية المعرض وهي مستشفى دلة ، وشركة السيف  ،وشركة الراشد ، و البريد السعودي ، والغرفة التجارية الصناعية بالرياض. وأكد الغامدي على أن ( ضياء2) سيكون بمشيئة الله اطلالة مميزة ونافذة جديدة للتعرف على أحدث الابتكارات في عالم رعاية المعوقين وكبار السن وتسهيل أمورهم الحياتية ، مشيراً الى أن الجمعية وشركة الهضبة السعودية لتنظيم المعرض والمؤتمرات وفي اطار شراكتهما لتطوير المعرض  حرصا على أن يكون ذلك الحدث فرصة لخلق  أجواء تنافسية متميّزة لتقديم برامج الرعاية والخدمة للأشخاص ذوي الإعاقة ضمن أعلى وأفضل المعايير العالمية، وتشجيع  الاستثمار في كافة المجالات المهتمة بهذه الفئة". وجدير بالذكر أن المعرض سيقام خلال الفترة من  26-28  مايو القادم بمشاركة حشد كبريات من المؤسسات المتخصصة ، والشركات والمصانع الى جانب جمعيات رعاية ذوي الإعاقة ، ومنهم جمعية حركيّة ، وجمعية زمزم بالإضافة الى العديد من مراكز التأهيل ، وتتوفر داخل المعرض تسهيلات وخدمات للمكفوفين بالإضافة الى وجود ورش عمل متخصصة ، وتوفير مكان مخصص لعرض المنتجات المميزة. وتتوجه المعروضات الى الأشخاص ذوي الإعاقة وأسرهم ، والمسنّين وأسرهم، ومجموعات المساعدة على اختلاف أنواعها، أخصائي وممارسي عمليات التأهيل،  مُصنّعو ومزوّدو وتجار وموزعو معدات التأهيل، العاملين في المستشفيات والعيادات الطبيّة ومراكز الرعاية والتأهيل، مهندسي ومصممي المحيط الحيوي الملائم للأشخاص ذوي الإعاقة، مزودي الخدمات الأساسية، منظمي السياحة للأشخاص ذوي الإعاقة، أصحاب ومنسوبي المشاريع  والمراكز التأهيلية، ويشارك العديد من اصحاب الحرف و المهن المختلفة من المعاقين.