جمعية الأطفال المعوقين شرعت في تطبيق معايير "كارف" للرعاية المتخصصة
التاريخ : 17/6/2015 الموافق : 1436/8/30
  الجمعية     في اطار استراتيجية جمعية الأطفال المعوقين لتطبيق معايير جودة عالمية في برامج الرعاية العلاجية والتأهيلية المقدمة من خلال مراكزها المنتشرة في عدد من مناطق المملكة تسعى الجمعية  للحصول على الاعتماد الدولي من هيئة "CARF  " العالمية  كمركز للتأهيل والتدريب المتخصص في برامج الرعاية للمعوقين . وفي هذا الاطار بدأت الجمعية و بالتنسيق مع مدينة الملك فهد الطبية ممثلة في مستشفى التأهيل الطبي في التعرف على خطوات تطبيق البرنامج المؤهل لهذا الاعتراف  حيث قدمت الدكتورة سناء محمد ماضي رئيسة أقسام العلاج الطبيعي ومديرة البرنامج المختص لتأهيل الأطفال بمدينة الملك فهد الطبية والمنسقة لبرنامج (كارف ) محاضرة تفصيلية عن البرنامج بمركز الجمعية بالرياض شارك فيها أعضاء لجنة الرعاية وفريق التأهيل والتطوير بالجمعية وأوضح الأستاذ الدكتور محسن بن علي الحازمي عضو مجلس إدارة  ورئيس لجنة الرعاية والتأهيل بالجمعية، أنه تلبية لتوجيه مجلس إدارة الجمعية بالعمل على تجويد برامج الرعاية بحيث تكون مراكز الجمعية معياراً لتطبيق أعلى مقاييس خدمات التأهيل  نعمل للحصول على  اعتماد هيئة " كارف  " CARF "الدولية وهي هيئة أمريكية مستقلة غير ربحية ، تضع معايير عالية للجودة في مجال التأهيل ، مشيراً الى أن ذلك يعني ضمان تقديم خدمات تأهيلية لمنسوبيها من الأطفال المعوقين علي اعلى معايير في هذا المجال . مشيرا الى ان مجموعة من الخبراء المتميزين في مجال التأهيل قاموا بتطوير معايير كارف في التأهيل وهي تركز على النتائج جنبا إلى جنب مع الإجراءات من أجل تطوير الجودة. وأعرب الدكتور الحازمي عن شكره وتقديره وأعضاء اللجنة للتعاون المميز الذي تفضلت به مدينة الملك فهد الطبية لمساندة جهود الجمعية في هذا الصدد ، مشيراً الى أن ذلك يعكس تكامل أدوار كافة القطاعات المعنية لتوفير أفضل خدمة ممكنة للمواطن وتحقيق التنمية الشاملة التي يتطلع اليها الجميع  ، كما أثنت اللجنة على دور الدكتور أحمد أبو عباه الذي أسهم بجهد مميز في الاعداد لتطبيق ذلك المعيار . وذكر الدكتور الحازمي أن  لجنة الرعاية والتأهيل بالجمعية والتي تضم في عضويتها نخبة من الخبراء المتخصصين في مجالات الطب والتعليم والتأهيل عقدت مؤخرا اجتماعا بمركز الملك فهد بالرياض لمناقشة العديد من الموضوعات المهمة كان من أبرزها تقييم أداء مراكز الجمعية وتلبية احتياجاتها من الكفاءات البشرية المتخصصة ، وتعزيز التعاون مع عدد من المراكز الطبية والمستشفيات وفي مقدمتها  مستشفى الملك فيصل التخصصي، هذا الشريك الاستراتيجي للجمعية على مدى نحو خمسة وعشرين عاماً حيث أعربت اللجنة عن شكرها وتقديرها لجهود المسؤولين في المستشفى . وجدير بالذكر أن لجنة الرعاية بالجمعية في الدورة الحالية لمجلس الإدارة تضم في عضويتها  الدكتور زايد بن صالح الزايد ، والدكتور محمد بن عبدالرحمن المهيزع  ، والدكتور طلعت الوزنة ، والدكتورة فوزية حسن أخضر ، والدكتورة ماجدة بنت عبدالحميد بيسار وعدد من العاملين بالجمعية .