مركز الملك فهد بالرياض.. 786 طفلاً احتضنتهم أقسامه خلال عام
التاريخ : 1/6/2015 الموافق : 1436/8/14
PHO_6814 (Small) يعد مركز الملك فهد بن عبد العزيز لرعاية الأطفال المعوقين بالرياض نموذجا في تطبيق البرامج والأنشطة المحورية للجمعية.. وتسترشد بخدماته كل مراكز الجمعية، حيث أن مسيرة المركز من مسيرة الجمعية في العمل بمنهجية علمية وببرامج متخصصة ويشتمل على عدد كبير من الخبراء والمتخصصين والمتخصصات. وحقق المركز العام الماضي العديد من الإنجازات على مستوى البرامج العلاجية والتأهيلية حيث احتضن المركز 786 حالة خلال، وبلغ عدد الأطفال المسجلين للمراجعة 722. وانضم 212 طفلاً جديداً إلى المركز خلال العام الماضي. واستفاد 173 طفلاً وطفلة من خدمات عيادات العظام المشتركة، وعيادات الأعصاب المشتركة، بالتعاون مع مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث. حيث قدم فريق العلاج الطبيعي جلسات فردية وجماعية بلغ مجموعها 25288 جلسة، فيما وصل عدد جلسات العلاج الوظيفي إلى 20213 جلسة. ووصل عدد المستفيدين من برامج عيادة الأسنان إلى 672 حالة. كما تم توفير 1406 جبيرة ووسيلة تقويم لحالات من أطفال المركز. وقدم المركز 692 استشارة وخدمة ضمن برامج الخدمات الاجتماعية. وقدمت وحدات التمريض 3593 خدمة منوعة. أما وحدة علاج عيوب النطق وعلل الكلام فقدمت 7146 جلسة جماعية وفردية. واستفاد 16 طفلاً من برنامج البدلة الفضائية. كما تم تطبيق برنامج التنبيه الحسي على 16 حالة.  
  • طالباً وطالبة
أما بالنسبة الي البرامج التعليمية والتربوية فقد يتلقى 236 طالباً وطالبة برامج تعليمية وتربوية، منهم 42 طفلاً انضموا خلال العام المنصرم. هذا ويضم المركز 16 فصلاً تعليمياً، و11 فصلاً مخصصاً للأنشطة المساندة (القرآن الكريم، القراءة، الحاسب الآلي، المصادر، الفنية، المكتبة). ونجح المركز في تخريج أول دفعة للطالبات غير الناطقات المستخدمات للغة التواصل (بلس) من المرحلة المتوسطة إلى المرحلة الثانوية لأول مرة على مستوى المملكة، وتخريج الدفعة الثانية للطالبات غير الناطقات من المرحلة الابتدائية إلى المرحلة المتوسطة. وفي توفير الحاسب الآلي (بصمة العين) للطلاب غير الناطقين في مدارس التعليم العام بناءً على مشروع العناية بذوي الإعاقة. وتنفيذ الحقائب الخاصة بمناهج التعليم العام بمشاركة طالبات جامعة الأميرة نورة، وإنجاز حقيبة التدريب للتدخل المبكر، والانتهاء من تجهيز فصل (وحدة الأجهزة المساندة واستخدام التكنولوجيا في التعليم). كما استفاد 170 طفلاً من وحدات الأنشطة المساندة على مدار العام. وتم تطبيق برنامج الدمج على 297 حالة في مدارس التعليم العام، ومدارس التربية الفكرية، وهو رقم غير مسبوق في المركز والجمعية. كذلك قدمت وحدة الرعاية النفسية خدماتها لعدد 569 حالة. وأخيرا تم تطبيق برنامج تعليم ماكنتون على 19 طفلاً، وبرنامج لغة بلس على حالتين. فعاليات الأنشطة نجح مركز الملك فهد في تدريب طالبات جامعة الملك سعود وجامعة الأميرة نورة وطالبات الماجستير (قسم التدخل المبكر)، وتدريب طالبات التدخل المبكر على آلية العمل داخل الفصول، والتنسيق لإبرام اتفاقية تعاون مع جامعة الإمام في مجال التدريب، وتطوير مستوى الأداء الوظيفي للمعلمات من خلال برنامج المتابعة المستمرة وقياس الأداء. كما نظم الاحتفال باليوم العالمي للمعاق في كافة مراكز الجمعية بمشاركة الأمهات والمتطوعات وطلاب المدارس، وتكريم الأمهات المميزات خلال حفل مجلس الأمهات، ومشاركة الأطفال في الأنشطة الداخلية للأقسام التعليمية والأنشطة الخارجية، وتكريم الطالبات والطلبة المتفوقين، والتواصل مع المسؤولين في شركة سابك لتقديم تقارير دورية عن الأطفال المشمولين ببرنامج الابتعاث الداخلي، وتنفيذ نشاط ترفيهي للطلاب من قبل طالبات تدريب جامعة الأميرة نورة، وتنفيذ برامج توعية أولياء الأمور، وإقامة الدورات التثقيفية للأمهات. يضاف الي ذلك تطبيق برنامج أم زائرة في مرحلة التمهيدي، وتنفيذ محاضرات تجارب أمهات التدخل المبكر والدمج بمشاركة طالبات التدريب، وتحديث البرامج المنزلي الخاص بالأطفال، تهيئة أمهات طلاب التعليم العام لتطبيق برنامج الدمج، وتقديم البرامج التثقيفية للأهالي في المساكن.