canada goose jas https://www.styleandthecity.nl parajumpers outlet http://www.canadagoosestore.be/
الرئيسية / آخر خبر / بالشراكة مع جامعة الملك سعود.. وزارة العمل والإعلاميون في ضيافة الجمعية

بالشراكة مع جامعة الملك سعود.. وزارة العمل والإعلاميون في ضيافة الجمعية


 

امتداداً للتعاون المتميز مع الجمعية ونادي المسؤولية الاجتماعية بجامعة الملك سعود في مجال التوعية بقضية الإعاقة على مختلف الأصعدة؛ جرى على مدار الشهر الفضيل تنظيم الكثير من الفعاليات والأنشطة بمشاركة عدد من المعوقين من منسوبي الجمعية وغيرهم من الجهات المختلفة، بالإضافة إلى مشاركة مسؤولي الجمعية والنادي ونخبة من الشباب المتطوعين.

ومن أبرز الفعاليات برنامج “في ضيافتهم” الذي ينفذه نادي المسؤولية الاجتماعية بجامعة الملك سعود، بالشراكة مع الجمعية؛ حيث شرّف وكيل وزارة العمل للرعاية الاجتماعية والأسرة المهندس الحجاب أحمد الحازمي، نيابةً عن وزير العمل والتنمية الاجتماعية، حفل الإفطار وذلك بمقر الجمعية في الرياض.

وكان في استقباله أمين عام الجمعية عوض الغامدي، ورئيس المسؤولية الاجتماعية بجامعة الملك سعود إبراهيم المعطش، وبدأ البرنامج بشرح عن مهام الجمعية وإنجازاتها، وفروعها وخططها التوسعية والخدمات التي تقدمها.

بعد ذلك تناول الجميع إفطار صائم، وتجوّل الوكيل في الأجنحة المشاركة، والتي شملت برنامج “الله يعطيك خيرها”، وركن إنجازات القسم التعليمي والقسم التأهيلي، وركن المراكز وركن الأوقاف، وركن مسابقة الأمير سلطان لحفظ القرآن، كما استمع إلى شرح وافٍ عن كل ما تقدمه الجمعية من إنجازات، وعن خططها المستقبلية.

وجرى توزيع هدايا على الأطفال من ذوي الاعاقة من قبل الوكيل، وتسلم درعاً من جامعة الملك سعود على حضوره ودعمه، كما سلم للجمعية درعاً على شراكتها مع الجامعة في برنامج “في ضيافتهم”، والذي يهدف إلى جمع أطفال الجمعية بعدد من المسؤولين في الشهر الفضيل وقضاء وقت مميز معهم.

في ضيافة الحبيب

وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالله، استقبل البروفيسور طارق الحبيب أبناء الجمعية، وذلك في إطار برنامج “في ضيافتهم”، حيث اطلع الضيوف على الخدمات التي تقدمها الجمعية لمنسوبيها من الأطفال المعوقين، وكذلك دورها في التصدي لقضية الإعاقة في المجتمع بشراكة كبرى المؤسسات، ومن أبرزها جامعة الملك سعود ممثلة في نادي المسؤولية الاجتماعية.

من جهة أخرى شاركت الجمعية بحفل إفطار شركة زين للاتصالات، وذلك في إطار التواصل المجتمعي، حيث تعتبر “زين” من الشركاء المميزين للجمعية بدعمها خدمات الجمعية والكثير من برامجها.

.. وبحضور الإعلاميين

وتفعيلاً لبرنامج “في ضيافتهم” استضاف نادي المسؤولية الاجتماعية مجموعة من الإعلاميين والإعلاميات السعوديات وجمعهم مع عددٍ من ذوي الإعاقة من أطفال الجمعية، وذلك على مائدة الإفطار في خيمة فوانيس رمضان بفندق الفيصلية. ويهدف البرنامج إلى إدخال البهجة والسرور على نفوس ذوي الإعاقة وقضاء وقت مميز وجميل معهم.

كما يهدف إلى التعريف بجمعية الأطفال المعوقين وإنجازاتها وبرامجها بوصفها من أهم الجمعيات التي تقدم خدمات تأهيلية وطبية وغيرها لذوي الإعاقة.

وحضر البرنامج عدد من الصحفيين والصحفيات السعوديين وكذلك عدد من ذوي الإعاقة الحركية من مختلف الجهات. وعلى هامش البرنامج قامت الإعلامية نهى الحربي التي تم ترشيحها لكي تكون سفيرة المسؤولية الاجتماعية بتوقيع كتابها لعددٍ من ذوي الإعاقة والإعلاميين والذي حمل اسم “عدني أن تكتب لي مرة أخرى”، وضم عدداً من القصص الملهمة لذوي الإعاقة الذين تجاوزوا إعاقتهم وحولوها إلى إبداعات وإنجازات سطرتها في كتاب نال النجاح ولقي ردود أفعال مميزة وعاد ريعه على جمعية الأطفال المعوقين.

يُذكر أن الإعلامية نهى الحربي لها باع طويل في إدارة برامج المسؤولية الاجتماعية واستطاعت أن تتميز في هذا الجانب حيث ساهمت في تنفيذ أكثر من ٢٠ برنامجاً استفاد منها عدد كبير من ذوي الإعاقة، كما تنوي تطوير كتابها وإضافة عدد كبير من القصص الملهمة لذوي الإعاقة.

٥٠٠ ألف وجبة

من جهة أخرى رعت الجمعية -بالشراكة مع جامعة الملك سعود، ورعاية إعلامية من “سبق”- مشروع إفطار صائم الذي استهدف توزيع ٥٠٠ ألف وجبة إفطار صائم، في عدد من الطرق الرئيسة في الرياض، وعند الإشارات ذات الكثافة العالية. ويهدف إلى الإسهام في التقليل من حوادث السيارات التي ترتفع نسبتها قبيل موعد الإفطار. كما تم توزيع عدد من الوجبات في بعض الحارات المحتاجة.

وتأتي رعاية جمعية الأطفال المعوقين امتداداً لريادتها في الشراكات التي تهدف إلى خدمة المجتمع؛ إذ استطاعت في شهر رمضان أن تكون الاسم الأبرز من بين الجمعيات؛ لاحترافيتها في العمل، والجهد المبذول في رمضان من أجل مواكبة الشهر الفضيل بعدد من البرامج التي تسهم في إبراز جهود الجمعية.

وجاءت رعاية الجمعية لمشروع إفطار صائم في سنته الرابعة لتؤكد متانة العلاقة بينها وبين الجامعة، والتي أثمرت عدداً من البرامج الناجحة التي لفتت أنظار الجميع بجودتها وأهميتها وخدمتها للمجتمع.

 

 

 


شاركنا برأيك !



شاركنا برأيك !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *